أخبار سورياالأخبارمميز

عشرات القتلى باشتباكات بين” النصرة” وفصائل معارضة في كفرتخاريم بريف إدلب

وقعت اشتباكات ، اليوم الخميس 7 نوفمبر/تشرين الثاني ، بين “جبهة النصرة” وفصائل معارضة في بلدة كفرتخاريم بريف إدلب الشمالي .

وحشد تنظيم “جبهة النصرة” الإرهابي أرتالا عسكرية على أطراف مدينة كفرتخاريم بريف إدلب الشمالي الغربي من أجل اقتحامها، فيما نادت المساجد للأهالي لرفع السلاح والاستنفار لمنع “النصرة” من الاقتحام.

وتطالب “النصرة” أهالي البلدة بتسليمهم 70 من شبابها الذين خرجوا في مظاهرات مناهضة للتنظيم وزعيمه الجولاني قبل يومين، إلا أن رفض الأهالي دفع الإرهابيين للتحضير لاقتحام المدينة.

وخرجت مظاهرات الأهالي بسبب فرض “النصرة” عناصرا مما يسمى “هيئة الزكاة” من أجل جباية الأموال وفرض الضرائب على الناس في معاصر الزيتون، حيث تم طردهم خارج المدينة.

وبحسب مصادر معارضة، خرجت مظاهرات في قرى وبلدات كللي وكفرومة المعرة وأرمناز وإدلب المدينة، تضامنًا مع مدينة كفرتخاريم، وضد تنظيم “جبهة النصرة” وما تسمى “حكومة الإنقاذ” التابعة له.

وقتل خلال الهجوم  عشرات الإرهابين من الطرفين ،وتعتبر مدينة كفرتخاريم من المناطق المناهضة لحكومة الإنقاذ الجناح السياسي هيئة تحرير الشام، ويرفضون التبعية بشكل مباشر للهيئة، لاسيما أنَّ أغلب أبناءها ينتمون إلى فصيل فيلق الشام الإرهابي.

 

تابع قناة موقع ترندينغ على التلغرام لتصلك الأخبار لحظة بلحظة

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق