أخبار سورياالأخبارمميز

سوريا .. هل نشاهد الرئيس المصري “السيسي” في دمشق قريبا ؟

أفادت مصادر مطلعة عن قيام الوزير عباس كامل مدير المخابرات العامة المصرية يوم الاثنين الماضي بزيارة إلى سوريا التقى خلالها عدداً من المسؤولين السوريين.

كما استقبل اللواء علي مملوك رئيس مكتب الأمن الوطني الوزير كامل و بحث معه تطورات الحرب على الارهاب في سورية ومستجدات الأوضاع في المنطقة.

ليست هذه المرة الأولى التي يتبادل فيها مسؤولون أمنيون الزيارات ، ففي شهر كانون الأول عام 2018 زار اللواء علي مملوك جمهورية مصر العربية والتقى برئيس جهاز المخابرات المصرية. أعلن حينها أن هذه الزيارة أتت في سياق إعادة توحيد الصف العربي لمواجهة التحديات القادمة على مختلف المستويات، وأنه سيليها زيارة من الجانب المصري إلى دمشق.

ومنذ عدة أيام قال الرئيس بشار الأسد وفي حديث لإحدى وسائل الإعلام الروسية إن معظم الدول العربية حافظت على علاقاتها مع الدولة السورية لكن كانت بشكل غير معلن بسبب تخوفها من الضغوط الأمريكية.

ماهية زيارة الوزير كامل في ظل الظروف الراهنة ؟

أسس هيكلية التعاون الممكنة بين البلدين لمواجهة التحديات الراهنة؟

هل ستكون هذه الزيارة بوابة لتبادل زيارات رسمية اخرى وعلى أي مستويات؟

عضو معهد دراسات الأمن القومي بسورية الدكتور طالب إبراهيم قال “من الطبيعي أن يكون هناك زيارات مستمرة على كافة المستويات بين كل البلدان العربية وخصوصا سورية ومصر لأن البلدين يرتبطان بمعادلة أمن قومي واحد فالمجموعات الإرهابية التي تهدد أمن مصر واستقرارها في سيناء هي نفسها التي يقاتلها ويهزمها الجيش العربي السوري في سورية، بناء عليه يجب أن تتصاعد مثل هذه اللقاءات ونتمنى في القريب العاجل أن نرى السيد الرئيس عبد الفتاح السيسي مع أخيه الرئيس بشار الأسد في دمشق”.

وأوضح إبراهيم أن “البلدان هما امتداد جيوبوليتيك واحد ومحكومان بمعادلة بقاء واحد والتحالف بينهما يعزز الأمن القومي العربي فهو يعزز أمن ليبيا والملكة العربية السعودية والاردن ويعزز أمن العالم العربي ككل، وليس موجها ولا يمكن أن يكون موجها ضد أحد. المنطقة منطقة صراع استراتيجي يلعب فيها الجميع، نأمل أن تعود الحياة إلى محور القاهرة دمشق وإنشاء الله يستكمل بها محور دمشق القاهرة والرياض وغيرها من العواصم العربية، وسمعنا خطابات رائعة من الجزائر وتونس الخضراء، وبالتالي نحن أمام بدايات جديدة وربما عودة التضامن العربي الى حالته الصحيحة التي يجب أن تكون لمواجهة المخاطر الراهنة”.

اشترك في قناة موقع ترندينغ على التلغرام

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق