أخبار محليةمحلياتمميز

وسائل النقل في سوريا تباشر عملها وسط اجراءات وقائية

باشرت السرافيس وحافلات النقل الداخلي العامة والخاصة في سوريا عملها منذ السادسة من صباح اليوم، عملاً بقرار الفريق الحكومي الذي سمح لوسائل النقل بالعودة للعمل.

وبحسب تلفزيون الخبر ، تم عودة السرافيس وحافلات النقل الداخلي العامة والخاصة لعملها ضمن المدينة منذ السادسة صباحاً مع مراعاة التزام السائقين بارتداء الكمامة والقفازات، وعدم السماح بوجود عدد ركاب أكثر من المقاعد، علماً أنه تم تعقيم الحافلات في مراكز الانطلاق قبل انطلاقها.

بدوره، أفاد عضو المكتب التنفيذي لقطاع النقل في محافظة دمشق مازن الدباس لتلفزيون الخبر، بأن مراكز التعقيم أُحدثت في مراكز الانطلاق أي مركز البولمان والعباسيين وباب مصلى والسومرية، وأضيف لها مراكز تعقيم تحت جسر الرئيس، ومركز الوزان، ومركز نهر عيشة، وجانب المواساة، وكراج السيدة زينب، علماً أن التعقيم مجاني.

وبحسب مصدر في محافظة دمشق لتلفزيون الخبر، من المقرر تسيير 320 باص نقل داخلي بدمشق اليوم، منها 110 باصات تابعة إلى “الشركة العامة للنقل الداخلي” الحكومية، إضافة إلى 1,800 سرفيس مسجل في دمشق.

ويقول أحد سائقي السرافيس على خط (مزة فيلات غربية- برامكة) إنه التزم بالتعليمات من ناحية إلغاء المقاعد الإضافية وفتح جميع النوافذ، وعدد الركاب، وأنه طلب منهم مراعاة التباعد وعدم الازدحام على الباب.

وقبل أيام، وافق الفريق الحكومي المكلّف بالتصدي لفيروس كورونا، على إعادة عمل جميع وسائل النقل الجماعية من باصات وسرافيس اعتباراً من الأحد 10 أيار 2020، بعدما تم إيقافها مؤقتاً احترازاً من كورونا، والإبقاء على عمل التكاسي فقط.

يذكر أن وسائل النقل الجماعي العام والخاص في سوريا عادت إلى العمل صباح الأحد داخل المحافظات السورية كافة، وذلك للنقل بين المدن والأرياف مع الالتزام بالضوابط الصحية اللازمة، وذلك بعد انقطاع دام قرابة الشهرين، مع الإبقاء على حظر التنقل بين المحافظات

الوسوم
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق