أخبار محليةمحلياتمميز

الأولوية لاستيراد المواد الأساسية .. قرار بإيقاف استيراد الموبايلات إلى سوريا



تابعنا عبر

أصدرت الهيئة الناظمة للاتصلات السورية  قرارا بإيقاف استيراد الموبايلات الى سوريا ، وتعليق التصريح الإفرادي عن الأجهزة الخلوية .

و‏أوضحت الهيئة الناظمة للاتصالات والبريد أنه تم تعليق التصريح الإفرادي عن الأجهزة الخلوية “بعد التأكد من توفر الأجهزة اللازمة ‏لعمل جميع المشتركين الحاليين أو الراغبين بالاشتراك وتوافر أعداد أجهزة خلوية ‏أكثرمن3 أضعاف أعداد المشتركين الحاليين”، من أجل إعطاء الأولوية ‏لاستيراد المواد الأساسية اللازمة لاحتياجات المواطنين”.‏

‏وبينت الهيئة في بيان لها على صفحتها “فيسبوك” اليوم الثلاثاء، أنها ستقوم بإعداد ما يلزم للسماح لأصحاب الأجهزة الخلوية بالتصريح عن ‏أجهزتهم التي علمت على الشبكة السورية حتى تاريخ نفاذ القرار في 18/3/2021 ‏فقط.‏

‏وأضاف البيان، أنه سيتم إيقاف أي جهاز خلوي سيعمل على الشبكة الخلوية السورية بعد تاريخ ‌‏18/3/2021 بشكل فوري مع عدم إمكانية التصريح عنه وفق ما تضمنه قرارنا.‏

كما سيتم وضع إجرائية مع مديرية الجمارك العامة وإدارة الهجرة والجوازات ‏للقادمين إلى سورية عبر المنافذ الحدودية، بحيث سيتم السماح باستخدام أجهزتهم ‏الخلوية لمدة 30 يوم شريطة التعريف عنها لدى دخولهم من المطارات أو أي منافذ ‏حدودية وسيتم إصدار التعليمات اللازمة بهذا الخصوص لاحقاً.‏ بحسب البيان

ودعت الهيئة جميع المشتركين لعدم شراء أو استخدام أي جهاز خلوي لا تتطابق ‏أرقامه التعريفية مع رقم علبة الجهاز والإبلاغ عن أي محل صيانة أو بيع للأجهزة ‏لا يلتزم بالتعليمات الصادرة عن الهيئة لاتخاذ الإجراءات بحقه.‏

وأوضح البيان أن القرار يهدف إلى تركيز الجهود ‏الحكومية على أساسيات المواطنين في ظل الحصار الجائر الذي تعاني منه سورية. ‏

وكانت الهيئة الناظمة للاتصالات والبريد أصدرت قراراً بتعليق التصريح ‏الإفرادي عن الأجهزة الخلوية اعتباراً من 18/3/2021 ولمدة 6 أشهر.

زر الذهاب إلى الأعلى