أخبار اللاجئينالأخبارمميز

“هؤلاء الأطفال من الطراز العالمي” ..3 أطفال سوريين في نهائيات مسابقة التميز الألمانية



تابعنا عبر

“هؤلاء الأطفال من الطراز العالمي”، هكذا عنوَنت صحيفة (بيلد) الألمانية، واصفة ثلاثة أطفال سوريين في نهائيات مسابقة التميز الألمانية .

وجاء في التقرير أن كلًا من (محمد سهلي -13عاماً، سما رجب – 11 عاماً، وشانتال عزار – 14عاماً) وجميعم سوريون هم المرشحون النهائيون هذا العام لجائزة (التميز والالتزام)، والتي تدعمها منظمة (Colocs Bekennen).

الأطفال هربوا من الحرب، لغة جديدة، مدارس جديدة، وتحديات جديدة، وهذه أمور صعبة بشكل خاص على الاطفال، ولكن وبحسب المتحدثة باسم وزارة الخارجية فهؤلاء الأطفال ليسوا مندمجين فقط، ولكنهم متعاونون ويقدمون خدمات لزملائهم ولعامة الناس، كنماذج حقيقية عن الالتزام.

ونقلت صحيفة (بيلد) عن “محمد” الذي وصفته بأنه واحد من أفضل الطلاب في صفه، قوله إن عائلته دعمته في عملية التعلم، وهو يسعى لنقل معرفته لأصدقائه وزملائه، مضيفاً أنه في أيام العطلة يحضر الطعام إلى سكان “برلين” المشردين، حيث يشعر بأنه ملزم بإعطاء جزء من سعادته للآخرين، على حد تعبيره.

أما “سما” فقد وصلت ألمانيا عام 2016، وهي (عريفة) صفها المدرسي، وتقوم بتمثيله من ناحية الاهتمام باحتياجات بقية زملائها، كما أن لها صوتا في إدارة المدرسة، ودائما تمارس القراءة والمطالعة، حيث تقول إن الكتب أفضل من وسائل التواصل الاجتماعي فهي تدعك تنطلق مع خيالك، كما نقل التقرير عن “سما”.

وبالنسبة لـ”شانتال” فهي تنتمي لأسرة موسيقية وتعزف البيانو كما أنها أقامت العديد من الحفلات الصغيرة في ألمانيا، وهي أيضا ممثلة صفها في مدرستها الثانوية، وعضو في برلمان الأطفال والشباب التابع لأحد أحياء “برلين”، وهي تأمل ان تستطيع تحسين المكان الذي تعيش فيه.

كان اختيار المرشحين الثلاثة لهذا العام بمثابة رحلة مفعمة بالمشاعر بالنسبة لـ(سوسن شلبي) المتحدثة باسم وزارة الخارجية وعضو لجنة التحكيم، التي أبدت اندهاشاً من كل ما بناه هؤلاء الأطفال في وقت قصير.

وأكدت (الشبلي) أن الأطفال اللاجئين الثلاثة هم “قدوة لنا جميعا وهم يمثلون أولئك الآخرين الذين فروا من الحرب، وهم الآن يشاركون ويظهرون ما هو ممكن في وطنهم الجديد”، بالنسبة لـ”شبلي”، فإن المرشحين الثلاثة ببساطة “من الطراز العالمي”.

صحيفة (بيلد) الألمانية

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى