أخبار محليةمحلياتمميز

بشرى سارة للسورين واللبنانين تخص حل أزمة الكهرباء بشكل نهائي



تابعنا عبر

نقلت مواقع إعلامية عن مصدر في “وزارة النفط” قوله إن مسألة استجرار الكهرباء من مصر عبر الأردن وسورية إلى لبنان، طُرحت في لقاءات تقنية بين الأردن وسورية، وإن سورية أبدت رغبة في تقديم المساعدة مشترطةً حصولها على جزء من الكهرباء الذي سيتم العمل على استجراره من الأردن، وهو طلب أبلغ رسميا للأردن في لقاء تم في منتصف حزيران الماضي، وطلب الأردن التشاور مع واشنطن حياله.

وأوضح المصدر أن شبكة الكهرباء السورية مرتبطة بواسطة كبل بقوة 400 كيلوفولت، وهذا يمكن استجرار الكهرباء بطريقة سلسة، وأن ما تحتاجه عملية النقل موجود، لكن الأمر كان متوقفاً على قبول الطلب الذي تقدمت به دمشق.

وكشف المصدر أن دمشق تلقت موافقة في تموز الماضي على طلبها، وبالتالي فإن نقطة التحكم بالكهرباء ستتم في محطة دير علي جنوبي سورية، لكن من غير المعلوم كم ميغا واط ستستفيد سورية من عملية الاستجرار.

وبين المصدر أنه ضمن عملية استجرار الغاز ستحظى سورية بجزء أيضاً لتشغيل محطات كهربائية سورية، حيث قدم الطرف الأردني مقترحا يقوم على فرض ضرائب دون الحصول على جزء من عملية العبور، لكن دمشق اشترطت كمية من الغاز لا الأموال أو الضرائب، وأضاف أن لبنان على تواصل مستمر مع الوزارة لترتيب الأمر.

المصدر : وكالات

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى