أخبار اللاجئينالأخبارمميز

لاجئ سوري في ألمانيا يعيد 400 ألف يورو وصلته عن طريق الخطأ



تابعنا عبر

أعاد لاجئ سوري في ألمانيا، مبلغا وقدره، 400 ألف يورو، لمصرف، قام بتحويل المبلغ للاجئ، عن طريق الخطأ.

وقالت وسائل إعلام ألمانية إن: “مصرفا في مدينة ماينز، قام مطلع العام، بتحويل ثلاث حوالات بنكية، للاجئ السوري، بقيمة 400 ألف يورو”.

وصدم اللاجئ السوري “قصي تاجر”، بضخامة المبلغ الذي دخل حسابه البنكي، وتوقع وجود خطأ ما، وأبلغ السلطات المحلية، تفاصيل حول الواقعة، التي حدثت معه.

وتواصلت السلطات المحلية مع المصرف المعني بالقصة، والذي أقرت كوادره، بوجود خطأ غير مقصود، أفضى لتحويل المبلغ الكبير، للسوري “المحظوظ”.

وتشكرت إدارة المصرف “تاجر”، على أمانته، وقدمت له بعض الهدايا، بعد قيامه بإعادة المبلغ، وإبلاغ السلطات المحلية، بتفاصيل القصة.

واعتبرت إدارة المنطقة أن “تاجر”، الذي يعمل طباخا في مطعم بيتزا، يستحق الشكر، وقدمت له سلة من الهدايا تتضمن عصائر ومربى وعسلاً والكثير من الفاكهة.

وكانت الأموال في طريقها للتحويل إلى منظمة تعنى بقضايا الشبان وشؤونهم الاجتماعية، في مقاطعة “راينلاند بفالتس”، الألمانية.

وكانت كرمت الحكومة الألمانية، في شهر كانون الأول الماضي، شاباً سورياً يدعى أحمد الشيخ حسن بـ “وسام الشجاعة”، وذلك بسبب مشاركته بإنقاذ شاب من الموت.

وتتداول وسائل الإعلام بين الفترة والأخرى، قصصا عن أمانة اللاجئين السوريين، في عدة بلاد، وإعادتهم لأموال عثروا عليها، أو وصلتهم بطريق الخطأ.

وسبق أن عثر لاجئ سوري يقيم في مدينة “مندن” الألمانية على مبلغ 150 ألف يورو، في خزانة ملابس حصل عليها بتبرع من أحد الأشخاص، وأعادها لصاحبها.

يذكر أن ألمانيا تستضيف قرابة 800 ألف لاجئ سوري، غادر معظمهم البلاد بين عامي 2014 و2015، وسط تسهيلات كثيرة قدمتها السلطات الألمانية لهم في ذلك الوقت.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
error: غير مسموح بنقل المحتوي الخاص بنا لعدم التبليغ