أخبار محليةمحليات

“التربية السورية” تنفي تعديل أسعار الكتب المدرسية للعام الدراسي 2022 – 2023



تابعنا عبر

تداولت بعض مواقع التواصل الاجتماعي معلومات حول تعديل المناهج وتعديل أسعار الكتب المدرسية، ووجود كتب جديدة للغات الأجنبية.

ونفت وزارة التربية على صفحتها الرسمية عبر “فيسبوك” “وجود أي تعديل على الكتب يلغي الطبعات السابقة”.

وأكد المدير العام للمؤسسة العامة للطباعة علي عبود أن “تسعير الكتب عام 2022 تم تحديده أقل من سعر الكلفة نتيجة الظروف الاقتصادية الصعبة والوضع المعيشي لذوي الطلاب”.

وأضاف “عبود”: “تم دعم الكتاب بنسبة تصل من 60 إلى 75 بالمئة، والأسعار الصادرة معتدلة مقارنة بالارتفاعات الكبيرة في أسعار المواد الأولية نسبة للارتفاعات للعالمية، عدا عن أجور النقل والمحروقات”.

وأردف “عبود”: “الكتاب المدرسي يباع فقط للمدارس الخاصة والأونروا ومن يرغب بشراء أي كتاب من مستودع البيع الإفرادي بأقل من سعر الكلفة”.

وأشار “عبود إلى أن “الكتاب المدرسي تقدّمه الدولة السورية مجاناً لطلاب الحلقتين الأولى والثانية من الصف الأول حتى الصف التاسع للمدارس الرسمية التابعة لوزارة التربية، ووزارتي الأوقاف والشؤون الاجتماعية والعمل”.

وأضاف “عبود”: “يقدّم الكتاب مجّاناً للمراحل كافة بما فيها التعليم الثانوي لمدارس أبناء وبنات الشهداء وأبناء الجرحى ومصابي الحرب

وأكد “عبود” أن “الكتب في مرحلة التعليم الثانوي والمهني تباع وفق التعليمات والأنظمة النافذة بعد دراسة التكلفة باحتساب سعر الكلفة بداية كل عام بالاعتماد على المواد الأولية، ثم تعتمد اللجنة أسعار الكلفة”.

يشار إلى أن المواد الأولية التي تدخل في حساب الكلفة هي (ورق كرتون والأحبار والبلاكات)، إضافة لأجور الطباعة والنقل والمحروقات.

الجدير بالذكر أن “آلية توزيع الكتب على المدارس في سوريا تكون وفقاً لتعليمات وزارية تصدر سنوياً” بحسب وزارة التربية.

فريق التحرير

كتاب محتوى في المجال السياسي والعسكري وخبيراء في عالم التقنيات والمعلومات ومصمصمين خرائط ومتابعين لأهم التطورات في المنطقة العربية .

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
error: سنقوم بالتبليغ على موقعكم في حال تم سرقة المقالات من موقعنا أو المحتوى الفكري ( قانون الألفية الجديدة لحقوق طبع ونشر المواد الرقمية (DMCA)