أخبار سورياالأخبار

وفد تركي سيزور دمشق من أجل التقارب وعودة العلاقات السورية التركية

تناقلت وسائل الإعلام تسريبات حول قرب زيارة وفد تركي غير رسمي دمشق وذلك لمناقشة عدة قضايا سياسية وعسكرية واقتصادية

حول هذه التسريبات قالت مصادر خاصة لـ”أثر” إن رئيس حزب “الوطن” التركي المعارض دوغو برينجك، برفقة عدد من التجار الأتراك ونواب سابقين ينون زيارة دمشق خلال أيلول المقبل بعد التنسيق مع الحكومة التركية وبدعوة من الدولة السورية، دون أن يتم تحديد موعد الزيارة حتى الآن.

وتضيف المصادر أن القنصلية السورية في إسطنبول لم تتلق أي طلب من دوغو أو أي وفد تركي للحصول على تأشيرة دخول إلى الأراضي السورية، حيث ترجح المصادر أنه لحد هذه اللحظة تتم مباحثات لتحديد الشخصيات التي سوف تكون ضمن الوفد التركي غير الرسمي الذي سيزور سوريا.

ورجحت المصادر أنه سيتم تقديم طلبات للحصول على تأشيرة الدخول خلال الأسبوع القادم.

وعلّق المتحدث باسم المصالحة الوطنية عمر رحمون، على هذه الزيارة بالإشارة إلى أن “حزب الوطن” التركي تربطه علاقات جيدة مع الحكومة التركية وأنه سبق أن زار دمشق عام 2015 أي بعدى اندلاع الحرب في البلاد، والتقى حينها بالرئيس بشار الأسد، لافتاً في الوقت ذاته إلى أن هذا الحزب التركي على علاقة وطيدة أيضاً مع روسيا، منوّهاً إلى أن “حزب الوطن” كان الواسطة التي حلّت الخلاف بين تركيا وروسيا عندما أسقطت أنقرة طائرة روسية في أواخر 2015.

وخلُص رحمون في حديثه إلى أن هذه الزيارة غير مفاجئة ومتوقعة ومن الطبيعي أن تكون بالتنسيق مع الحكومة التركية باعتبارها أعلنت مؤخراً عن فتح صفحة التقارب من سوريا، مشيراً في الوقت ذاته إلى أنه في الوقت الذي يؤكد فيه الحزب أن زيارته تأتي بدعوة من الدولة السورية، فإن دمشق لم تدلي بأي تصريح أو توضيح حول دعوتها لأي حزب أو جهة تركية.

فريق التحرير

كتاب محتوى في المجال السياسي والعسكري وخبيراء في عالم التقنيات والمعلومات ومصمصمين خرائط ومتابعين لأهم التطورات في المنطقة العربية .
زر الذهاب إلى الأعلى
error: سنقوم بالتبليغ على موقعكم في حال تم سرقة المقالات من موقعنا أو المحتوى الفكري ( قانون الألفية الجديدة لحقوق طبع ونشر المواد الرقمية (DMCA)