أخبار سورياالأخبارمميز

برلماني عراقي: نحذر من قصف الصهاريج المتجهة الى دمشق



تابعنا عبر

عبر رئيس كتلة بدر النيابية حسن الكعبي، السبت 20 نيسان 2019، عن دعمه لدعوات إنهاء ازمة الوقود في دمشق عبر تحرك عراقي رسمي.

وقال الكعبي في تصريح لـ”المسلة”، إن “العراق من الدول المنتجة، ولابد من ان يقوم بالتصدير، وليس على المستوى النفطي فقط وانما على كافة المستويات”، مبيناً أن “سوريا من الدول العربية التي حاربت الإرهاب وتستحق الدعم”.

وأوضح أن “ان الحشد الشعبي والقوات الأمنية في حال تم الاتفاق على مساعدة سوريا فهما سيشاركان في تأمين وصول النفط الى سوريا، لان المُصدر من ثروات العراق ولابد من الحرص على وصولها الى بر الأمان”.

وعن وجود مخاوف من استهداف امريكي للصهاريج العراقية المحملة بالوقود المتوقع ارسالها الى دمشق أكد الكعبي، إن “العراق لديه القوات الأمنية القادرة على حماية صادراته، وهو ليس قلقا من مخاوف الاستهداف فهذه القوات قادرة على إيصال جميع الصادرات الى بر الأمان”، لافتاً الى أن “القوات العراقية وضعت جميع الاحتمالات والمخاوف في الحسبان وستكون قادرة على التصدي لها”.

وكانت كتلة الصادقون النيابية قد دعت الجمعة، الى دعم الشعب السوري بالوقود، الذي قالت إنه كل ما يحتاجه الان، بسبب “الحصار”.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
error: سنقوم بالتبليغ على موقعكم في حال تم سرقة المقالات من موقعنا أو المحتوى الفكري ( قانون الألفية الجديدة لحقوق طبع ونشر المواد الرقمية (DMCA)