أخبار محليةمحلياتمميز

بشرى سارة للسوريين في اللاذقية… إلغاء التقنين الكهربائي الصباحي وحل مؤقت لأزمة الوقود

في ظل انخفاض درجات الحرارة وأزمة الوقود في محافظة اللاذقية قررت المحافظة اليوم الثلاثاء التخفيف عن المواطنين بإلغاء التقنين الكهربائي الصباحي وتسيير باصات نقل داخلي .

 

وأوضح محافظ اللاذقية ابراهيم خضر السالم، لتلفزيون الخبر، أن “المحافظة اتخذت هذه الاجراءات لتنسيق التعاون بين جميع المديريات المعنية، بهدف تقديم الخدمات الاساسية للمواطنين، وضمان التوزيع العادل للمشتقات النفطية بحسب الكميات التي تصل الى المحافظة”.

وأضاف المحافظ “بالتعاون مع شركة الكهرباء، عملت المحافظة على إلغاء التقنين الكهربائي في الفترة الصباحية من الساعة 4 و حتى 8 صباحا في ريف المحافظة، وهي الساعات المحددة لعمل الأفران الخاصة”.

وأكد السالم أن “هذا الاجراء من شأنه أن يوفر على أصحاب هذه الأفران، البالغ عددها حوالي 180 فرناً، وغيرها من الافران الاحتياطية والآلية، من استخدام المازوت الذي من الممكن استخدامه في مجالات أخرى تصب في خدمة المواطنين كالنظافة والنقل وغيرها”.

وتابع السالم “كما قامت المحافظة، بالتنسيق مع قيادة الشرطة، بتسيير نحو 30 باصا للنقل الداخلي، في مراكز الانطلاق باتجاه الريف، وخاصة في أوقات الذروة وأثناء خروج الموظفين من أعمالهم، لتأمين نقل الركاب الى قراهم”.

وأشار السالم إلى “تخصيص محطة الحسيني للوقود لتزويد السيارات العامة بالوقود، إلى جانب محطة الشاطئ”.

وشدد السالم على أن “جميع الاجراءات المتخذة ستكون محط تقييم في المحافظة تبعا للكميات الواردة إليها من المشتقات النفطية، بما يضمن توزيعها بشكل عادل على المواطنين، وتوفير الوقود وفق أولويات عمل القطاعات الأساسية”.

يذكر أن محافظة اللاذقية على غرار المحافظات الأخرى، تعاني من أزمة في المشتقات النفطية منذ أكثر من أسبوعين، بالإضافة لأزمة خانقة في المواصلات تتجلى بوضوح في كراجات اللاذقية وجبلة، والتي يرجع سببها في الحصار الاقتصادي المفروض على سوريا.

فريق التحرير

كتاب محتوى في المجال السياسي والعسكري وخبيراء في عالم التقنيات والمعلومات ومصمصمين خرائط ومتابعين لأهم التطورات في المنطقة العربية .
زر الذهاب إلى الأعلى
error: سنقوم بالتبليغ على موقعكم في حال تم سرقة المقالات من موقعنا أو المحتوى الفكري ( قانون الألفية الجديدة لحقوق طبع ونشر المواد الرقمية (DMCA)