أخبار اللاجئينالأخبارمميز

الشرطة الألمانية تستنفر من أجل طفلة سورية ..ما القصة؟



تابعنا عبر

كشفت السلطات المحلية في ألمانيا أمس الأحد 28 أبريل/نيسان أن طفلة سورية تبلغ من العمر 13 عاماً قامت بالادعاء أنها مخطوفة بالاتفاق مع صديقها من أجل الحصول على فدية مالية كبيرة من والدها.

وأعلنت السلطات المحلية في العاصمة برلين أن فتاة سورية تبلغ من العمر 13 عاماً وصديقها البالغ من العمر 18 عاماً قاما بادعاء أن الفتاة الصغيرة مخطوفة من أجل الحصول على مبلغ مالي كبير من والدها كفدية.

وبحسب المعلومات فإن هذه الحادثة أدت إلى استنفار أجهزة الأمن في العاصمة الألمانية إضافة إلى حدوث عملية مطاردة واسعة النطاق شارك فيها نحو 280 شرطياً للبحث عن الفتاة وصديقها.

ونقلت وكالة سكاي نيوز للأنباء عن المتحدثة باسم الشرطة في ألمانيا “باتريشيا بريمر” أن السلطات المحلية تمكنت من القبض على الفتاة وصديقها في أحد شوارع العاصمة برلين بعد يوم واحد فقط من الادعاء بالاختطاف.

وأكدت المتحدثة باسم الشرطة الألمانية أنه تم نقل الفتاة السورية إلى مكتب رعاية الشباب ببرلين بعد رفضها العودة إلى منزل والدها، كما اعتقلت السلطات المحلية صديقها الشاب.

ويشار إلى أن السلطات المحلية والمتحدثة باسم الشرطة في ألمانيا أكدت أن طفلة سورية وصديقها لم يتم ذكر مبلغ الفدية التي طلباها من الأب في حين كشفت صحيفة “بي زد ” المحلية الألمانية أن الفدية التي تم طلبها من الوالد تقدر بنحو 40 ألف يورو.

فريق التحرير

كتاب محتوى في المجال السياسي والعسكري وخبيراء في عالم التقنيات والمعلومات ومصمصمين خرائط ومتابعين لأهم التطورات في المنطقة العربية .
زر الذهاب إلى الأعلى