أخبار اللاجئينالأخبارمميز

خبر سار من الحكومة الألمانية يخص طالبي اللجوء السوريين



تابعنا عبر

أعلنت الحكومة الألمانية أمس الأربعاء 15 أيار، خبر سار ومهم لـ طالبي اللجوء السوريين في ألمانيا .

وقال وزير الداخلية هورست زيهوفر في تصريحات لصحف مجموعة “فونكه” الألمانية الإعلامية: “لن نغير في الوقت الحاضر مبادئ الهيئة الحاكمة لنهج قرارات اللجوء حتى يتم التحقق من حدوث تطورات جديدة في سوريا”.

وأضاف الوزير الألماني “نتابع الوضع في سوريا، ونتصرف وفقًا له حتى في سياسة اللجوء”، مؤكدًا أنه “حتى ذلك الحين لا يوجد داعٍ لتغيير تقييم طلبات اللجوء”، وفقًا لما نشره موقع “دويتشه فيليه” الألماني.

وكانت مجموعة “فونكي” الصحفية المحليّة ذكرت الشهر الماضي نقلًا عن وزارة الداخلية الألمانية أن المكتب الاتِّحادي للهجرة واللاجئين علَّق قرارات البت في طلبات اللاجئين السوريين، والسبب في ذلك هو انتظار نتائج تقييم جديد للوضع الأمني في سوريا.

والمعنيون بهذا التعليق هم طالبو لجوء حصلوا على وضع “حماية ثانوية”، وهو وضع يمنح للذين واجهوا في بلادهم مخاطر جدّية أو عاشوا في مناطق القتال، فيما تفيد الأرقام بأن 17400 سوري حصلوا على هذه الحماية عام 2018.

وقدمت الخارجية الألمانية في نهاية شهر نوفمبر/تشرين الثاني تقريرًا جديدًا عن تقييم الوضع في سوريا.

ومن المفترض أن تعتمد السلطات الألمانية والمحاكم المحلية على هذا التقرير بخصوص التعديلات المتعلقة بالبت بقرارات اللجوء.

وبسبب الوضع غير الآمن، اتفق وزراء الداخلية على تمديد حظر الترحيل لـ طالبي اللجوء السوريين حتى شهر يونيو/حزيران القادم.

فريق التحرير

كتاب محتوى في المجال السياسي والعسكري وخبيراء في عالم التقنيات والمعلومات ومصمصمين خرائط ومتابعين لأهم التطورات في المنطقة العربية .
زر الذهاب إلى الأعلى