أخبار العالمالأخبارمميز

الإمارات تتكتم على أسباب وفاة نجل حاكم الشارقة المفاجئ

توفي نجل حاكم الشارقة الإمارة الإماراتية، خالد بن سلطان بن محمد القاسمي، في بريطانيا دون إعلان أسباب وفاته، رغم صغر سنه.

العالم – الامارات

وأفاد المكتب الإعلامي لحكومة الشارقة أمس الثلاثاء، أنّ “الفقيد توفي أمس الاثنين، وذلك أثناء تواجده في المملكة المتحدة”، دون ذكر مزيد من التفاصيل حول الوفاة.

وقال ديوان حاكم الشارقة سلطان القاسمي: “إنّ الأعلام في الإمارة ستنكس لمدة 3 أيام من يوم وصول جثمان الشيخ خالد والصلاة عليه”، بحسب وكالة الأنباء الإماراتية (وام).

ويعتبر الشيخ خالد، الذي توفي عن عمر ناهز 39 عاماً، آخر الأبناء الذكور من نسل حاكم الشارقة، والذي تبقى لديه 4 بنات، إحداهن شقيقة توءم للشيخ المتوفى “خالد” اسمها الشيخة حور.

وفي أبريل 1999 توفي الشيخ محمد بن سلطان بن صقر القاسمي، نجل حاكم الشارقة من زوجته الأولى.

من هو خالد؟

ولد الشيخ خالد في العام 1980، ووالدته الشيخة جواهر بنت محمد القاسمي، واشتهر بوصفه مصمم أزياء عالمياً، كما يشغل منصب رئيس مجلس الشارقة للتخطيط العمراني.

وصرح الشاب المتوفي قبل سنوات في إحدى مقابلاته الصحفية، بأن والده حاكم الشارقة دعم شغفه الفني منذ صغره، وعندما كان في التاسعة من عمره فاز بمنحة دراسية في الفن، غادر على إثرها الشارقة إلى المملكة المتحدة، حيث قضى معظم حياته متنقلاً بينها والشارقة.

يذكر أن سلطان القاسمي تولى منصب حاكم الشارقة في 25 يناير من عام 1972، وله ولي عهد هو الشيخ سلطان بن محمد بن سلطان القاسمي (لم تُعرف قرابته من الحاكم).

فريق التحرير

كتاب محتوى في المجال السياسي والعسكري وخبيراء في عالم التقنيات والمعلومات ومصمصمين خرائط ومتابعين لأهم التطورات في المنطقة العربية .
زر الذهاب إلى الأعلى
error: سنقوم بالتبليغ على موقعكم في حال تم سرقة المقالات من موقعنا أو المحتوى الفكري ( قانون الألفية الجديدة لحقوق طبع ونشر المواد الرقمية (DMCA)