أخبار محليةمحلياتمميز

مسجون يشرح كيف أطلق سراح الموقوفين بموجب مرسوم “العفو” الأخير 2022 من سجن صيدنايا وعدرا



تابعنا عبر

مسجون يشرح كيف أطلق سراح الموقوفين بموجب مرسوم “العفو” الأخير 2022 ..كشف أحد الموقفين السابقين، المفرج عنهم خلال اليومين الماضيين، عن آلية إطلاق سراح الموقوفين في سجن صيدنايا العسكري، بموجب مرسوم العفو الصادر عن السيد الرئيس بشار الاسد مطلع الأسبوع الجاري.

وقال الموقوف  إن إدارة سجن “صيدنايا العسكري”، عممت قوائم بأسماء المعتقلين المشمولين بمرسوم العفو، قبل يومين على إطلاق سراحهم، وأبلغتهم بتاريخ الإفراج.

وأضاف  أن إدارة السجن أطلقت سراح الدفعة الأولى صباح الاثنين 2 أيار الجاري من سجن صيدنايا، وأخرجتهم من السجن .

وأشار الشاب إلى أن المعتقلين المفرج عنهم، تسلموا مبلغ 5 آلاف ليرة سورية من إدارة السجن، كبدل للمواصلات، موضحاً أنهم ساروا جميعاً نحو الساحة الرئيسية في مدينة صيدنايا.

وأوضح أن أهالي المدينة بدأوا بالاتصال بأهالي وسكان المناطق المجاورة، وأبلغوهم بخروج دفعة من الموقوفين ووصولها ساحة المدينة، لافتاً إلى أن المئات من سكان المناطق المجاورة تجمعوا في ساحة “صيدنايا” للبحث عن أبنائهم.

موقوف آخر أطلق سراحه من سجن “عدرا المركزي”، قال  إن إدارة سجن “عدرا” أفرجت عن دفعة من الموقوفين ووأخرجتهم من السجن دون نقلهم إلى أي منطقة.

وبين  أن سائق أحد حافلات ، نقلهم من أمام سجن عدرا إلى منطقة “جسر الرئيس” في دمشق، كونها نقطة انطلاق للمواصلات إلى مختلف المناطق.

وتجمعت المئات من العوائل السورية، أمس الثلاثاء 3 أيار، تحت جسر الرئيس العاصمة دمشق، بانتظار الإفراج عن دفعات جديدة من الموقوفين بموجب مرسم العفو،

ونشرت وزارة الداخلية ، بياناً عبر صفحتها الرسمية في موقع التواصل الاجتماعي “فيسبوك”، دعت فيه الأهالي المتجمعين في الساحات الرئيسية والأماكن العامة، بانتظار إطلاق سراح أبنائهم وذويهم، لإخلاء مناطق التجمع والعودة إلى منازلهم.

وقالت الوزارة في بيانها: “المشمولين بالعفو يتم إطلاق سراحهم مباشرة بشكل فردي ومتتابع بعد إتمام الإجراءات القانونية ولا يتم نقلهم إلى أماكن هذه التجمعات”، مؤكدة أن إطلاق سراح المشمولين بالعفو يتم من أماكن توقيفهم، وفقاً للبيان.

وأصدر السيد الرئيس “بشار الأسد”، يوم الثلاثين من نيسان الفائت، مرسوماً يقضي بالعفو العام عن الجرائم “الإرهابية” التي ارتُكبت قبل 30 نيسان 2022، عدا تلك التي أقضت إلى موت إنسان ودعاوى الحق الشخصي.

المصدر : وكالات

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
error: سنقوم بالتبليغ على موقعكم في حال تم سرقة المقالات من موقعنا أو المحتوى الفكري ( قانون الألفية الجديدة لحقوق طبع ونشر المواد الرقمية (DMCA)