أخبار اللاجئينالأخبارمميز

الشرطة الألمانية تلقي القبض على لاجئ سوري قال أنه ذاهب اجازة لسوريا ..صورة



تابعنا عبر

أثار لاجئ سوري مقيم في ألمانيا ضجة، الأحد، بعد أن نشر تغريدة أعلن فيها نيته قضاء إجازة في سوريا، الأمر الذي يعني قانونياً إمكانية سحب حقه باللجوء.

وقال آراس باكو ( لاجئ سوري )، الذي يعرف نفسه عبر حسابه الموثق في تويتر، إنه لاجئ وناقد وناشط وكاتب.

وكتب باكو تغريدة جاء فيها: “سأقوم بالتوقف (عن نشر التغريدات) بشكل مؤقت لمدة تتراوح ما بين يوم إلى خمسة أيام لأني قد أسافر إلى سوريا لقضاء إجازة، سأعود إليكم في الأيام القادمة، إلى اللقاء!”.

وبعد أن تلقفت حسابات يمينية (حزب البديل) تغريدة باكو وبدأت تتناقلها لإثبات وجهة نظرها المتعلقة بإعادة السوريين إلى بلادهم، قام مكتب الهجرة واللاجئين بالرد على تغريدة باكو،

محذرا إياه من أن عودة اللاجئ إلى بلده قد تشكل مبررا لسحب اللجوء منه أو حتى إلغاء الحماية الثانوية.

لكن المكتب استدرك في رده: ومع ذلك، هناك أيضا أسباب للسماح برحلة عودة قصيرة إلى بلدك. ولكن ذلك يعتمد على كل حالة بمفردها، أي إن حالات العودة إلى سوريا- وفق BAMF -تدرس بشكل منفرد كل حالة على حدة، وليس هناك نموذج أو قرار معمم وموحد بشأنها.

وتابع مكتب الهجرة قائلاً: “يتم سحب الاعتراف بحق اللجوء إذا لم تعد الظروف المسببة له موجودة”.

وكالات

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
error: سنقوم بالتبليغ على موقعكم في حال تم سرقة المقالات من موقعنا أو المحتوى الفكري ( قانون الألفية الجديدة لحقوق طبع ونشر المواد الرقمية (DMCA)