اقتصادمحليات

سوريا: انفراج لأزمة البنزين بعد وصول ناقلة للتكرير تحمل 30 ألف طن

كشفت وزارة النفط والثروة المعندية عن انفراج في القطاع النفطي ستشهده سوريا خلال الأيام القليلة القادمة بعد الأزمة الخانقة التي أصابت الشارع السوري موخراً .

وقالت الوزارة في بيان لها نقلته صحيفة “الوطن” المحلية :إن الفريق الحكومي المعني بهذا الملف يعمل على مدار الساعة لتذليل الصعوبات والتغلب على معوقات وصول النفط إلى سورية، مؤكدة أن الانفراجات ستبدأ خلال الأيام العشرة القادمة وسيكون الموضوع معالجاً.

وأشارت الوزارة إلى أن العقوبات الاقتصادية المفروضة على الشعب السوري والتي تستهدف القطاع النفطي بشكل خاص تمنع وصول ناقلات النفط إلى سورية ما تسبب باختناقات حادة في المشتقات النفطية.

في هذا الإطار صرح مصدر في وزارة النفط بأن بوادر الانفراجات التي سوف يشهدها القطاع النفطي اتضحت أمس مع وصول ناقلة مكثفات، سوف تخضع لعملية تكرير في المصافي وتخلط مع نفط خام وتعالج، ومن ثم يتم استخراج مشتقات البنزين والمازوت والكيروسين منها، وهذه الناقلة تحمل 30 ألف طن.

وأوضح المصدر أنه كل الأسبوع تصل كميات من المشتقات النفطية عن طريق البر الي سوريا ، وهذه الكمية لا تغطي استهلاك السوق، ويتم دعمها بالتوريدات البحرية.

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق